المهارات التي تتضمنها استراتيجية داخل وخارج الدائرة 

التحدث والتحاور بهدوء

تبادل الأفكار والمعلومات

الإصغاء الجيد

استيعاب وتلخيص أفكار الآخرين

التوقع والتنبؤ

التعاون ومساعدة الآخر

طرح التساؤلات

السعي من أجل هدف

ابتكار أساليب توثيقية شديدة الجاذبية والوضوح

التدريب على التواصل الفعال وطرح أفكار مشتركة ومناقشتها علنا

التقييم بصورة ممتعة

النظام

المراجعة بطريقة مشوقة

خطوات استراتيجية داخل وخارج الدائرة
استراتيجية داخل وخارج الدائرة

خطوات استراتيجية داخل وخارج الدائرة 

1-  يتم تقسيم الطلاب في الصف إلى أربعة مجموعات بواسطة المعلم

2- تكون كل مجموعتين دائرتين أحدهما داخلية والأخرى خارجية

3- يقابل طلاب الدائرة الداخلية طلاب الدائرة الخارجية وجها لوجه.

4- يعطي المعلم بطاقات تتضمن مجموعة أسئلة واجوبتها في ذات الجهة من البطاقة لجميع أفراد الدائرة الداخلية من الطلاب

5- يقوم كل طالب من طلاب الدائرة الداخلية بطرح  سؤال على نظيره الذي يقابله من الدائرة الخارجية 

6-  مع استمرار الدائرة الخارجية في الدوران حتى تكتمل الدورة ويتم توجيه سؤال لكل طالب

7-  بانتهاء الدورة الأولى يتم تغيير البطاقات وتبادل الأدوار بين المجموعتين بحيث تصبح الدائرة الداخلية خارجية والعكس

8- كما يمكن الاستغناء عن البطاقات وطرح الأسئلة حول الدرس شفهيا 

9- يقدم المعلم تغذية نهائية راجعة مع تعزيز أو تقويم إجابات الطلاب .

الاثار الناجمة عن تطبيق استراتيجية داخل وخارج الدائرة
استراتيجية داخل وخارج الدائرة

الآثار الناجمة عن تطبيق استراتيجية داخل وخارج الدائرة

استراتيجية داخل وخارج الدائرة لتؤتي  ثمارها المنتظرة هنا يجدر الإشارة إلى :

ضرورة توافر أجواء مريحة داخل كل مجموعة لبعث شعور مرغوب بالثقة وبث الحماس للعمل الجماعي داخل نفوس الطلاب ولتحقيق هذا يمكن اتاحة اختيار شعار أو رمز يميز كل مجموعة يلتف حوله الطلاب ويضفي عليها مزيد من الخصوصية.

تحديد أهداف المناقشة قبل كل شيء حتى يتم التركيز على المطلوب دون الاستطراد في مواضيع فرعية لا تخدم الهدف

توزيع المهام بين أفراد المجموعة والتأكد من وضوحها واستيعاب جميع الأفراد لما هو متوقع منه.

احترام شعور بعض الطلاب بالخجل من التحدث أمام مجموعة وهنا يمكن التدرج والبدء في مناقشة الموضوع كأزواج على سبيل المثال

التحديد المسبق للقواعد المنظمة للعمل داخل المجموعة ومن أهمها:

– احترام آراء الآخرين والاصغاء إليهم باهتمام

– الالتزام بدور كل فرد في الحديث

– إبداء نقد ايجابي بناء

– الابتعاد عن التجريح

  تلخيص كل مجموعة أهم النقاط التي أثمرت عنها المناقشة بهدف عرضها على بقية المجموعات بواسطة أحد أفرادها المتطوع للقيام بهذا الدور بعد موافقة بقية العناصر على فحوى هذه العناصر أو تلك النقاط وقد يكون هذا التوثيق كتابيا او شفهيا .

مميزات تطبيق استراتيجية داخل وخارج الدائرة

مميزات تطبيق استراتيجية داخل وخارج الدائرة 

  1. تسهل للطالب فهم و حفظ دروسه بشكل أسرع ، كما تساعد في بقاء المعلومات في ذهنه مدة أطول
  2. توفر فرص المشاركة لجميع الطلاب ، و تتيح فرص كثيرة لاندماج الطلاب أصحاب المستوي الدراسي المتدني مع الطلاب المتفوقين  مما يحفزهم علي تحسين تحصيلهم الدراسي و المعرفي
  3. تهدم حاجز الرهبة و الخوف لدي الطلاب أصحاب المستوي الدراسي الضعيف و الطلاب الخجولين و تجعلهم أكثر ثقة و تفاعلاً مع العملية التعليمية 
  4. تعزز قدرة الطالب علي التعبير عن رأيه بوضوح و تنمي  قدرته علي الحوار و  المناقشة و تقبل الرأي الآخر
  5. تنمي قدرة الطلاب علي التواصل و تدربهم علي العمل الجماعي  و التعاون و تبادل و مشاركة المعلومات 
  6. تنمي القدرات العقلية و المعرفية لدي الطلاب و تقوي الجوانب الشخصية لدي الطلاب و أيضاً تعمل علي تقوية ثقتهم بأنفسهم و بقدراتهم .
أهمية استراتيجية داخل وخارج الدائرة
استراتيجية داخل وخارج الدائرة

أهمية تطبيق استراتيجية داخل وخارج الدائرة

استراتيجية داخل وخارج الدائرة تعتبر من أساليب التنويع و التجديد في طرق التدريس التي تساهم في التخلص من الملل الذي يعاني منه الطلاب في الفصول العادية

تساعد في التخلص من الجمود الفكري لدي الطلاب

تضيف جو من المرح و الحركة مما يجعل التعليم ممتع بحد ذاته

تعلم الطلاب أكثر من المحتوي المعرفي ، فهي تعلمهم مهارات التفكير العليا فضلاً عن تعلمهم كيف يعملون مع آخرين يختلفون عنهم 

تكسب الطلاب مهارات و خبرات اجتماعية مثل تحمل المسئولية الفردية و الجماعية و ضبط النفس

تابع المقال على موقع الموجه التربوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error

يمكنك متابعتنا ووضع لايك .. ليصلك كل جديد