استراتيجية الدقيقة الواحدة هي طريقة قديمة وتقليدية لتحسين أسلوب المحاضرة التي غلب عليها الطابع التقليدي المعروف ، وهي تمثل مرجع يحدد به المعلم مدى تقدم الطلبة في العملية التعليمية .

ما هي استراتيجية الدقيقة الواحدة
استراتيجية الدقيقة الواحدة

ما هي استراتيجية الدقيقة الواحدة

استراتيجية الدقيقة الواحدة هي استراتيجيات التعلم التي تربط بين طرق التعليم في الماضي والحاضر ، وهي مستخدمة لتحديث شكل المحاضرة ، وهي أيضا تقييم المعلم لطلبته ، ومدى تقدمهم في المرحلة التعليمية ، ويمكن تطبيقها في أول ، أو منتصف ، أو في نهاية الدرس ، وهي تقرير وليس إجراء ، فهي استراتيجية مؤثرة للغاية باعتبارها وسيلة للتقييم من خلال الكتابة ، فالطلاب يجيبون على أسئلة يطرحها معلمهم بخصوص المواد التي يتعلمونها في الفصل .

كيف يمكنك كمعلم تطبيق استراتيجية الدقيقة الواحدة

  1. قم بشرح الدرس بنوع من التفصيل؛ وحاول جذب انتباه طلابك مستخدما أساليب التعليم النشط.
  2. قم بتقسيم طلابك إلى مجموعات صغيرة، أو قم بتقسيمهم بشكل ثنائي، وذلك حسب عدد طلابك وحسب زمن الحصة، وغيرها من التفاصيل الضرورية التي ستساعدك في التقسيم المناسب.
  3. بعد مرحلة الشرح وتقسيم الطلاب، قم بطرح الأسئلة، وبإمكانك أن تطرحه على ورقة أو على السبورة؛ أو في شاشة عرض. المهم أن يكون السؤال واضحا أمام أعين الطلاب.
  4. قم بتوجيه بعض الأسئلة التي تحفزهم على ترسيخ معلومات الدرس. مثل: ما الذي تعلمته من الدرس؟ .. ما رأيك بالنقطة الفلانية في الصفحة كذا؟ .. وغيرها من الأسئلة المحفزة والفعالة في نفس الوقت.
  5. أعط طلابك دقيقة واحدة للتفكير، وتدوين الملاحظات، ومن ثم الإجابة عن السؤال المحدد.
  6. قم بقراءة إجابات طلابك؛ وحاول أن تقارن فيما بينها، مستخدما عبارات التعزيز والتحفيز.
  7. أخيرا قم بتصحيح الأخطاء وما إذا كان هنالك سوء فهم عند بعض الطلاب، وقم بشرح إجابة السؤال؛ مع إضفاء المزيد من الشرح والتوضيح الذي من شأنه ترسيخ المعلومة للطلاب المخطئين .
الفوائد التي يمكن تحصيلها من استراتيجية الدقيقة الواحدة
استراتيجية الدقيقة الواحد

الفوائد التي يمكن تحصيلها من استراتيجية الدقيقة الواحدة

  1. تتناسب استراتيجية الدقيقة الواحدة مع جميع الطلاب؛ ويمكن تطبيقها في جميع المراحل الدراسية. وبلا شك ستحقق غايتها؛ وتؤتي بفوائدها معهم جميعا.
  2. ملائمة لجميع الطلاب؛ وملائمة لقدراتهم العقلية؛ ولمهاراتهم الشخصية.
  3. يمكن تطبيق استراتيجية الدقيقة الواحدة بشكل فردي أو جماعي أو بشكل ثنائي. وهنا نلاحظ مدى مرونتها.
  4. تعتبر طريقة فعالة ومثمرة في تنمية مهارات الطلاب الكتابية والتعبيرية.
  5. تهدف إلى تعزيز وزيادة المعرفة الإجرائية لدى الطلاب.
  6. تساعد على تنشيط التفكير؛ وسرعة البديهة والتركيز.
  7. تساعد المعلم بشكل كبير في تحديد الأخطاء التي يقع فيها طلابه؛ ومن ثم مساعدتهم في التصويب والمعالجة.

أهداف استراتيجية الدقيقة الواحدة

  1. تساهم بدرجة فعالة في مساعدة الطلاب على ترسيخ المعلومات التي تحصّلوا عليها من المعلم أثناء الشرح. وذلك من خلال تقديم إجاباتهم عبر الكتابة والتعبير.
  2. تعكس للمعلم الطريقة التي يفكر بها طلابه، وتوضح له مدى تقدمهم وتطورهم في سبيل التحصيل العام للدروس.
  3. تهدف إلى تنمية روح التعاون بين الفريق الواحد. وتعزز من تلاقح الأفكار؛  وتبادل المعارف؛ وبناء أواصر الصلة بين بعضهم البعض.
  4. زيادة مقدرات الطلاب على التحليل، وتحفيزهم لاستخدام المنطق، وذلك من أجل الوصول إلى الإجابة المطروحة.
  5. تهدف إلى ترسيخ محتوى الدرس وتثبيت المعلومات المطروحة وهضمها؛ في الوقت المخصص للحصة، وذلك حينما يطلب المعلم من طلابه؛ تسجيل أهم نقاط الدرس التي قام بشرحها منذ لحظات.
  6. تهدف لإضفاء المزيد من التركيز حول الموضوع الذي بنى عليه المعلم محاضرته، ومحاولة ربط معلومات درس اليوم مع معلومات الدروس السابقة.
  7. تهدف إلى تدريب الطلاب وتوعيتهم بمدى أهمية الوقت؛ وضرورة الالتزام به واحترامه وتقديسه.
  8. في النهاية ينبغي أن نلاحظ مدى أهمية وضرورة استراتيجية الدقيقة الواحدة في بناء القيم؛ وغرس المبادئ
كيفية جذب انتباه التلاميذ لشرح المعلم في الفصل
استراتيجية الدقيقة الواحدة

كيفية جذب انتباه التلاميذ لشرح المعلم في الفصل

استراتيجية الدقيقة الواحدة يعاني المعلم في بعض الأحيان من كيفية جذب انتباه الطلاب له أثناء شرح وتقديم الدرس ، فيرى البعض يتحدث معًا والبعض يشعر بالنعاس والبعض يشعر بالتعب ، وقليل من الطلاب فقط من يصغي له وينتبه للشرح ، فيستاء المعلم وتقل رغبته في شرح الدرس بجد .

وتلك السلوكيات شائعة ومنتشرة جدًا في المدارس خاصًة لدى التلاميذ الأصغر عمرًا ، مثل المراحل الاساسية و طلاب المراحل الابتدائية ، حيث يصعب السيطرة عليهم في كثير من الأحيان .

لكن المعلم المتميز ، هو من يستطيع ابتكار طرق يجذب بها انتباه طلابه له ، مما ينسى الطالب الشعور بالنعاس والتعب والإرهاق من طول اليوم الدراسي ، وينتبه تمامًا لشرح المعلم ويصغي له بتركيز ، وتساعد تلك الطرق على جذب انتباه الطلاب للمعلم :

اختلاف حدة الصوت أثناء شرح الدرس

استراتيجية الدقيقة الواحدة قد يشعر الطالب بالممل من نبرة صوت المعلم التي تزيد شعوره بالنعاس والتعب والإرهاق ، لكن المعلم المتميز هو من يستخدم صوته كأداة تجذب انتباه الطلاب له ، فعلى المعلم أن يتأرجح صوته من الهاديء إلى المرتفع قليلًا ليس للتخويف ، بل للتشويق لمحتوى الدرس ، مع تغيير نبرة الصوت أثناء الشرح لجذب انتباه الطالب له .

استخدام آلة صوتية مساعدة

استراتيجية الدقيقة الواحدة يمكن للمعلم الخاص بمرحلة الروضة والتأسيسي ، استخدام جرس أو صافرة لتحفيز الأطفال ، فمثلًا يقول المعلم بشرح نشاط معين للأطفال ، وعند بداية تنفيذ النشاط يُطلق المعلم صافرة عالية فيسرع الأطفال لتنفيذ المهمة الموكلة لهم ، ثم ينهي المعلم وقت ممارسة ذلك النشاط بصافرة أخرى ، حيث يستجيب الأطفال لصوت تلك الآلات الصوتية ، وتزيدهم حماسًة ونشاط .

 التمثيل الدرامي

يمكن للمعلم تبسيط الدرس في صورة مسرحية درامية يقوم بها مثلًا مع أحد الأطفال بعد تجهيز الدرس معه ، أو الاستعانة بدمية يقوم المعلم بتقليد صوتها أثناء شرح الدرس أو كونها وسيلة لجذب انتباه الطفل إلى المعلم أو وسيلة لتوجيه الأسئلة إلى الأطفال بشكل مميز .

طرح سؤال محوري للدرس

قم بكتابة سؤال واضح على شاشة العرض في بداية الدرس يلخص محتوى الدرس الذي ستقوم بشرحه ، ثم بعد انتهاء الدرس قم بتطبيق إستراتيجية الدقيقة الواحدة لتجعل الطلاب يجيبون على هذا السؤال ، مما يضمن للمعلم استيعاب الطلاب للدرس .

استخدام وسائل توضيحية

وهي من أقوى الطرق لجذب انتباه الطلاب في الدرس ، حيث يمكن الاستعانة بمقطع من الفيديو لتوضيح نفس فكرة الدرس ، أو تنفيذ لوحة توضح بأسلوب مبسط فكرة الدرس ، أو تنفيذ أحد الأعمال الفنية المبتكرة التي تساعد الطلاب خاصًة الأطفال عن شرح الدرس .

توفير بيئة مناسبة للشرح

استراتيجية الدقيقة الواحدة يشعر الأطفال بالتعب والإعياء مثلًا بعد الفسحة المدرسية أو حصة التمارين الرياضية ، لذا من المهم أثناء وضع جدول الحصص الخاص بالفصل ، أن يتم وضع الحصص الأساسية للمواد الدراسية في بداية اليوم وقبل الفسحة المدرسية أو قبل حصة التمارين الرياضية ، لأن عادًة ما تكون حصص نهاية اليوم الدراسي هي الأقل تركيزًا لدى الطالب .

مع ضرورة الاهتمام ببيئة مناسبة للطالب مثل توفير مكان مناسب لشرح الدرس ، والبعد عن أي مصادر للضوضاء مع توفير تهوية مناسبة لكثافة الطلاب داخل الفصل ، وأن تكون حجم الغفة مناسب لعدد الطلاب الموجودين داخل الفصل .

مع تجنب تكدس الطلاب داخل الفصل الواحد ، لأن ذلك يخلق بيئة تشويش ويصعب على الطالب التركيز مع المعلم ، لذا كلما كان عدد الفصل أقل ، كلما زادت قدرة الطالب على استيعاب الدرس بشكل أفضل .

مميزات استراتيجية الدقيقة الواحدة
استراتيجية الدقيقة الواحدة

مميزات استراتيجية الدقيقة الواحدة

  1. تتناسب مع جميع المراحل التعليم.
  2. تناسب جميع المتعلمين وتتناسب مع قدراتهم العقلية.
  3. يمكن تطبيقها بشكل فردي أو جماعي.
  4. تعمل على تنمية مهارات الكتابة عند الطلاب.
  5. تهدف إلى زيادة المعرفة الإجرائية لدى الطلاب.
  6. تساعد على تنمية المهارات الاجتماعية لدى الطلاب مثل التعاون مع بعضهم البعض وتقبل الرأي الآخر، وذلك خلال وجودهم في الفصل وتلقيهم شرح المواد التعليمية.
  7. يستطيع المعلم تحديد الأخطاء لتي يقع فيها الطلاب ومواطن الضعف والقوة لديهم.
  8. توفر بيئة تعليمية قائمة على الثقة بالنفس والثقة بالفريق.
  9. زيادة رغبة الطلاب في التعلم من خلال التنوع في استخدام استراتيجيات التعلم المختلفة

سلبيات استراتيجية الدقيقة الواحدة

استراتيجية الدقيقة الواحدة على الرغم من كثرة الإيجابيات إلا أنه يوجد بها سليبات تتمثل فيما يلي :

1-إضاعة وقت الحصة من المعلم بسبب كثرة أسئلة الطلبة التي قد تكون بعض الأحيان خارج سياق الدرس كليا .

2- ضيق مدة الحصة يمنع المدرس في بعض الأحيان تطبيق هذه

الطريقه…

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error

يمكنك متابعتنا ووضع لايك .. ليصلك كل جديد