تعد استراتيجية تنال القمر التي قدمتها (تينا أوكس) قوة تساعد القارئ على إيجاد الأفكار الرئيسة في النص التفسيري الذي يسمعه أو يقرؤه، حيث تساعد هذه الاستراتيجية على فهم النصوص القرائية بشكل أفضل وأعمق.

وتمر هذه الاستراتيجية بخمس مراحل مهمة تبدأ بالتنبؤ، ثم التنظيم، والبحث، والتلخيص، وأخيرًا التقويم.

فالتنبؤ أو التوقع يقرأ المعلم العنوان أو الجملة الرئيسة في النص بصوت مسموع؛ ويوجه الطلاب لتدوين الأفكار التي توحي بها الجملة الرئيسة والعنوان، ويتنبأ الطلاب بالأفكار التي سيسردها المؤلف في النص، ويقوم المعلم بكتابة ملحوظات حول هذه التنبؤات على شفافية العارض الرأسي أو السبورة.

ثم ينتقل المعلم إلى خطوة التنظيم لسرد الأفكار المتعلقة بتنبؤات الطلاب حيث يقوم بكتابتها على شكل خارطة معرفية، وذلك من خلال تعرف أنماط النص: كالوصف، والمقارنة، والتسلسل، والسبب والنتيجة، والمشكلة والحل.

وتأتي بعد ذلك خطوة البحث في النص؛ إذ يوزع المعلم نسخًا من النص على الطلاب يقرؤونه بصوت مسموع، يوجه المعلم نقاشا حول تنبؤات الطلاب وما يتفق معها من أفكار موجودة في النص ويؤكد على هذه العملية.

ثم تأتي خطوة التلخيص بسرد أفكار النص، مع ضرورة تقديم مثال دال على كيفية عمل خارطة معرفية مضمنا إياها أفكار المؤلف.

ولا بد من توجيه المعلم الطلاب لتحديد الأفكار الرئيسة من خلال ذكر العبارات المهمة، ثم يقوم بتدوين هذه الكلمات للخروج بعبارة ملخّصة لا تخل بموضوع النص وأفكاره المهمة.

وفي النهاية تأتي عملية التقويم من خلال المقارنة بين خرائط الطلاب المعرفية التي عُملت قبل قراءة النص والمتضمنة لأفكار المؤلف.

كما يتأكد الطلاب من مدى التوافق بين ملخصاتهم وملخص المؤلف، وذلك بهدف معرفة ما إذا كانت هذه التلميحات توحي بالمعلومات التي ذكرها المؤلف في النص أم لا.

ويعد التعليم هو مفتاح هذه الاستراتيجية، فقد تبدو بسيطة، لكنها لا يمكن أن تنجح ما لم يتم تقديمها وتطبيقها بالأمثلة ما لا يقل عن ٥- ١٠ مرات، وبالتدريج يُطلب من الطلاب مزيدًا من التدرب على هذه الاستراتيجية أثناء مرحلة التدرب الموجه، والمستقل؛ حيث يزود المعلم الطلاب بفرص كافية للتدريب، فيعْطيهم نصا ويطلب منهم قراءته واستيعابه باستخدام استراتيجية تنال القمر، ويطلب منهم مناقشة سير هذه الاستراتيجية فيما بعد، سيجد المعلم أنه بحاجة إلى ثلاثين نص قرائي حتى يتمكنوا من تطبيقها، والاستفادة منها.

وخلاصة القول: يمكننا استثمار استراتيجية تنال القمر في دعم تحسن مستوى الطلاب في الاستيعاب القرائي للنصوص المختلفة، وتنمية هذه المهارات بشكل يجعل الطلاب أكثر تفاعلًا وانسجامًا مع أي نص يقرؤونه.

تتنوع طرائق تدريس القراءة سواء أكانت قراءة صامتة أم قراءة جهرية ، أم استماعيه
وعليك أن تختار منها ما يتناسب مع أهدافك ، ومستويات تلاميذك، والمهارات المراد تحقيقها والامكانات المتاحة.
وقد سبق ذكر أنواع طرائق التدريس لمادة القراءة في موضوع سابق وسيتم تناول أحدى هذه الطرائق التي ظهرت حديثا.

فوائد استراتيجية تنال القمر

استراتيجية تنال القمر طريقة استراتيجية فعالة في تنمية مهارات القراءة مثل مهارة الاستيعاب الاستنتاجى .

تركز استراتيجية تنال القمر على تنمية القدرات النقدية للتلاميذ .

هذه الطريقة تساعد التلاميذ في الاعتماد على أنفسهم ،و بالتالي يؤدى ذلك إلى زيادة الثقة بالنفس .

هذه الاستراتيجية تعزز القوة على اصدار أحكام صحيحة لحل المشكلات المطروحة .

استراتيجية تنال القمر تعزز مهارة التفاعل بين التلاميذ .

تساعد المعلمين في التدريب على مهارات الفهم القرائى .
تعريف
هذه الاستراتيجية سميت بهذا الاسم لاشتمال هذه الجملة (تنال القمر)على خطوات معينة .

إذ يرمز بالحرف الأول(التاء)إلى (تنبأ)، والحرف الثاني(النون) إلى (نظم) ، والحرف الثالث(الألف) إلى (إبحث)، والرابع (اللام)إلى (لخص)، و(القاف)من الكلمه الثانية إلى(قيم).

وهي استراتيجية تشتمل على مجموعة من العمليات التي تساعد التلميذ على ايجاد الافكار الرئيسة في النص الذي يسمعه، أو يقرؤه، ومن ثم تعلم كيفية القراءة ، لتحقيق أهداف معينه، واكتساب عادة القراءة الذاتية المستقلة المعتمدة على الثقة بالذات، والمتفاعلة مع المقروء .


خطوات التدريس بـ(تنال القمر):



الخطوة الاولى (تنبأ (: يعرض المعلم في هذه الخطوة العنوان، أو الجملة الرئيسة على السبورة ، ويوجه التلاميذ إلى قراءتها بصوت مسموع ، ثم يقوم بكتابة ملحوظات بما يسترجعونه من أفكار تتعلق بالعنوان والكلمات التي تنطوي عليها الجملة الرئيسة ، ويتنبؤون -أيضا- بما سيخبر به ، ويكتبون ذلك في دفاترهم ، ثم يسرد بعضهم ما تنبأ به ، وذكر الكلمات المتضمنة في العنوان، أ و الجملة الرئيسة التي أوصت بهذه التنبؤات.

الخطوة الثانية(نظم (:يوجه المعلم التلاميذ لتنظيم ما يعرفونه عن العنوان بخارطه معرفية (دلالية) سواء أكان ذلك فرديا أم في مجموعات زوجية أم في مجموعات أكثر ومن ثم يقوم المعلم بإعطاء مثال دال على تكوين خارطة معرفية على السبورة بمساعدة التلاميذ لتدريبهم على ذلك .

الخطوة الثالثة(إبحث(: يوزع المعلم نسخا ً من النص على التلاميذ حيث يقرؤون النص قراءة صامتة في وقت محدود سلفا، ويتفحصون لإيجاد التنبؤات ، ثم يعد المعلم نقاشا ًفي التنبؤات التي تتوافق مع النص ، ومهاراته القرائية المحددة في الأهداف .

الخطوة الرابعة(لخص) : يقوم التلاميذ فرادى أو في مجموعات لتكوين خارطة معرفية لأفكار الدرس العامة والجزئية .

الخطوة الخامسة(قيم(:  يقارن التلاميذ – بطريقة فردية أو في مجموعات- خرائطهم المعرفية التي أعدت في مرحلة التنظيم مع الخرائط التي كونوها بالخطوة الرابعهة والتي تنطوي على أفكار الدرس وتقدم كل مجموعه تقريراً للمجموعة الأخرى عن الاختلافات التي لاحظوها بالتبادل ، ثم يقود المعلم مناقشات مع التلاميذ فيما كتبوا .
وقد تمارس بطريقة فردية فتتم المقارنات من قبل التلميذ نفسه.

مزايا تطبيق استراتيجية تنال القمر:

 تتميز استراتيجية تنال القمر بأنها تعلم الطالب كيفية قراءة نص ما بهدف فهمه أو تعلم شيء منه، كما يؤدي استخدام الطالب لهذه الاستراتيجية عدة مرات إلى جعلها عادة عنده حيث أنه من المهم أن يصبح الطالب متعلما ، ينمي ً الطالب تدريجيا مفهوما أقوى عن ذاته ، إذ تزداد ثقته بنفسه (أنا أتنبأ) (أنا ألخص) (تتفق أفكاري مع أفكار النص)، كما يتعلم الطالب

كما يتعلم  الطالب تدريجيا كيفية إيجاد الأفكار الرئيسية الواردة في النص، وكيف يمكنه أن يلخصها ويتفاعل معها، وتقوم استراتيجية تنال القمر أيضا مسار العقل للوصول إلى الأفكار التي يحتويها النص المقروء وتلخيصها وتقويمها وإصدار الأحكام بشأنها، إذ أن كل خطوة من خطوات هذه

الاستراتيجية تمثل عملية عقلية ينشط العقل فيها فيحضر للخطوة اللاحقة وبهذا تجعل العمل القرائي هادفا عدد من المزايا لاستراتيجية تنال القمر وهي كالآتي :

1 .جعل الطالب فعالا ومرنا وايجابيا .

 2- تعود الطالب على مشاركة الأفكار للاستفادة من أعمال الآخرين من خلال تطوير تلك الأفكار والبناء عليها.

3- تنمي مهارة الطالب في طرح أسئلة للإجابة عليها خلال الحصة.

4- تنمي مهارات التفكير لدى الطالب خاصة التفكير التأملي.

5- تحفيز المتعلم على تحديد الأفكار من خلال الصور وما يتم مشاهدته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error

يمكنك متابعتنا ووضع لايك .. ليصلك كل جديد