يعرف بأنه نشاط موجه يقوم به التلاميذ لتنمية مهاراتهم وقدراتهم العقلية والجسمية والوجدانية، ويحقق في نفس الوقت المتعة والتسلية. وأسلوب التعلم باللعب هو استغلال أنشطة اللعب في اكتساب المعرفة وتقر يب مبادئ العلم للتلاميذ وتوسيع آفاقهم المعرفية

  الألعاب التربوية :

هي الأنشطة التي يؤديها التلميذ و يبذل فيها جهوداً ، وذلك من خلال قوانين معينة تكون موضحة سلفاً ، ومرتبطة بموضوع الدرس

المفاهيم الأساسية في الألعاب التعليمية ، والمحاكاة التعليمية

 أ اللعبة : نشاط يتم من خلاله تتبع المشاركين لقواعد موضوعة ، و موصوفة مسبقا ، وتختلف عن الواقع في الجهود المبذولة للوصول إلى الهدف المرسوم ، فالفرق بين اللعب والواقع هو الذي يجعل اللعب أكثر متعة

ب- المحاكاة : تبسـيط تـدريجي ، أو إيضـاحي لموقـف حقيقـي ، أو لعمليـة مــا ، وفيهـا يلعـب المشاركون دورا فاعلا في التفاعل مـع أشـخاص آخـرين ، أو عناصـر مـن البيئـة .وتتفـاوت فـي حـد تمثيلهـا للواقـع . فالوضـع الممثـل الـذي يتضـمن مواقـف معقـدة يمكـن أن يصـبح معقـدا أكثـر وهـادرا لوقـت الفئـة المسـتهدفة . وإذا كـان الوضـع مبسـطا أكثـر مـن الازم فقـد يفشـل المشـروع تمامـا فـي الوصول للهدف المرغوب فيه ، حيث من الضـروري أن يصـمم نمـوذج المحاكـاة بحـذر كـي يرجـع لنـا بالفائدة المرجوة منه

ج- ألعاب المحاكاة : تشمل عناصر المحاكاة ( تمثيل الأدوار ، ونماذج من الواقع ) وعناصر اللعبة ( إثارة الدافعية تجاه هدف معين ، وقواعد معينة ) .فهي كالمحاكاة يمكن أن تكون صادقة أو غير صادقة بتمثيل الواقع ، وهي كالألعاب قد تثير الدافعية وقد لا تثيرها . وتقوم المحاكاة على توافر الظروف المشابهة للموقف الأصلي ، وتتلخص سماتها في التي :

  1. إعادة عرض الموقف الواقعي مع الحرص عل ى توضيح العمليات التي تدور في هذا الموقف
  2. إتاحة فرصة التحكم في هذا الموقف بدرجات متفاوتة ، لمن يتبع هذا الأسلوب كنتيجة لفهمه لهذه المواقف وتفاعله معها

٣  – يراعى عند تصميم المحاكاة إعطاء قدر من الحرية تسمح بتعديل هذا الموقف عند الحاجة

     4 – حذف أجزاء من المواقف العملية الواقعية غير المهمة بالنسبة للتدريب .

ومن مميزات النماذج التدريبية المحاكية تقصير فترة التدريب ، وتقديم خبرات عملية تحاكي الواقع ، كما تزيد من ثقة التلميذ المتدرب بنفسه ، وتساعده في اكتساب المهارات ، وتوفير الأمن والسلامة العامة

د – تعليمي : إن أي شكل من أشكال النشاطات السابقة يمكن أن يكون مصمما لأن يكون تعليما لمساعدة شخص مـا في تعلم مهارات ، أو قيم ، خارج نطاق اللعب ( أي في الواقع ) ، ويمكن أن يكون تعليميا بهدف التسلية ، وقد يجمع بين الاثنين معا . وبالرغم من وجود عنصر المحاكاة ، واللعب ، و التعليم بشكل منفرد ، إلا أنها تتداخل وتتفاعل مشكلة نموذجا متكاملا ، وشاملا لخصائص الأنشطة ، كما يوضحه الشكل الآتي :

الأسس النفسية للألعاب التعليمية ، والمحاكاة

١ -اللعب ميل فطري يحصل من خلاله المتعلم على المتعة والسرور والتسلية، وهو ضرورة بيولوجية تكتمل به عملية النمو ، والتطور لدى المتعلم .

  • اللعب وسيلة للتعبير عن الذات ,والكشف عن قدراتها ,ومواهبها , وامكاناتها .وهو يعكس نفسية وعقلية المتعلم .

٣ – اللعب وسيلة من وسائل استكشاف التلميذ لنفسه ، ولعالمه الذي يعيش فيه

٤ – من خلال اللعب يتخلص المتعلم من الضغوط النفسية التي تقع عليه من الممارسات التربوية ، أو التنشئة الاجتماعية.

* أهداف الألعاب التربوية

  • أهداف جسمية : تدريب العضلات ، تدريب الحواس ، الصحة الجسمية ، التآزر العصبي العضلي . • أهداف معرفية : تنمية العمليات العقلية ، الاستكشاف ، الابتكار ، تنمية التفكير

 • أهداف اجتماعية : التواصل مع الآخرين ، تعلم قوانين المجتمع وأنظمته ، توفير مواقف حية للمتعلم  • أهداف وجدانية : الدافعية ، التعبير عن النفس ، تلبية الاحتياجات العاطفية ، تكوين الشخصية .

 • أهداف مهارية : السرعة والدقة ، ربط المحسوس بالمجرد ، حل المشكلات.

أساليب التعلم باللعب

 يعتمد هذا النوع من التعليم على التنظيم في الأساس ، ولابد من دراسة ، وتفحص كل لعبة يستعان بها من حيث الأمان ، وعلاقتها بالدرس ، ومناسبتها لعقلية التلاميذ ، وحتى سهولة الحل ، وقدرتها على إيصال المعلومة المطلوبة ، و على المعلم أن يعرف أن هذا النوع من الاستراتيجيات ليس سهلاً أو معلوماً كبقية الأساليب التدريسية الأخرى ، التي تكون في أغلب الأحيان محددة ، مثل أسلوب المناقشة أو أسلوب حل المشكلات أو أسلوب التعلم بالاكتشاف أو غيرها ، وتعتبر جميعها من الأركان المتممة والمكملة له .ولعل  هذا ما يجعل من هذه الاستراتيجية أكثر سهولة وأكثر متعة لدى المعلم والتلميذ على حد سواء ، ولعلنا نلخص بعض طرق التعلم باللعب فيما يلي

١الأسلوب الأول ( حل المشكلات ) : – إن ميزة الألعاب التربوية أنها تعرض على التلميذ المشكلة في موقف معين وتتحداه الأمر الذي يجعله يفكر ملياً في الحلول الممكنة لهذه المشكلة ، والبحث في النقاط التي يمكن أن تحل غموض المشكلة ، ومن هنا نجد التلميذ يلجأ بصورة لا إرادية إلى استخدام التفكير العلمي السليم سعياً لإزالة الغموض الذي يحول دون وصوله إلى حل المشكلة التي أمامه . وللتفكير العلمي عدة خطوات تتلخص فيما يلي :

  • تيقن التلميذ من وجود مشكلة ، وشعوره بتأثيرها المباشر عليه .
  • تحديد المشكلة وصياغتها .

 ج- البحث عن معلومات تساعد في حل المشكلة

د – كشف النقاط المتشابهة ، ومحاولة ربطها مع بعض بغية حل المشكلة .

هـ – اقتراح الفرضيات التي تفسر المشكلة ، ويمكن أن تحلها

 وـ  تطبيق الحلول المقترحة واختبار صحتها ، واختيار الأنسب منها.

نموذج حل المشكلات

  الهدف : يقرأ التلميذ المشكلة ويعيد صياغتها بلغته ويفترض حلا لها من خلال النص الآتي

 ثلاثة رجال : اسماعيل وموسى ويوسف ( ليس بالضرورة على الترتيب ) يعملون في المهن الآتية:

 أمين مكتبة ، ومعلم ، وكهربائي . إذا كان أمين المكتبة ابن عم موسى ، وكان إسماعيل يعيش مجاورا للكهربائي ، أما يوسف الذي يعرف من الحقائق أكثر من معلم فإنه يعيش على بعد ثلاثة أرباع ساعة بالسيارة من بيت إسماعيل ، ما هي مهنة كل من الرجال الثلاثة ؟ يتوقع أن يقوم التلاميذ بتحليل المعلومات ووضع الافتراضات وتجريبها وصولا إلى حل هذه المشكلة .

٢الأسلوب الثاني ( التدريس المقنن ) : سمي بهذا الاسم لأنه تعتمد على تقليل عدد المشتركين في كل لعبة إلى أقل عدد ممكن بغية إتقان اللعبة ، وسعياً وراء إيصال المعلومة المطلوبة بوضوح ، ودون إخفاق ، وتسهل هذه الطريقة عملية تشخيص التلاميذ حسب المجموعات ، وبالتالي معرفة موطن الضعف عند التلميذ بيسر حتى يتم تصحيح الخطأ .

نموذج : ( لعبة النقطة الضائعة  الهدف من اللعبة : التمييز بين الحروف المتشابهة ( ج ، ح ، خ / ف ، ق / ب ، ت , ث طريقة أداء اللعبة : يعد المعلم مجموعة من بطاقات الكلمات وأخرى من بطاقات الصور ، يقرن ” الصورة بالبطاقة ” الدالة عليها ، ويطلب من تلاميذه قراءة الكلمات بدلالة الصور ، بعد وضع النقطة على الحرف المناسب لتدل على الصورة المقترنة بها ، ويخاطب تلاميذه قائلا : ” أمامك صورة وكلمة تنقصها نقطة أو أكثر . ضع النقطة في المكان المناسب لتدل على الصورة ” .

جبل
حبل
جمل
باب
ناب

ويمكن أن تنفذ هذه اللعبة بطريقة أخرى ، وذلك بأن يوزع المعلم بطاقات الصور ، وبطاقات الكلمات على تلاميذه وهم جلوس في مقاعدهم و يطلب من التلاميذ الذين يحملون بطاقات الصور البقاء في مقاعدهم ، ويترك الحرية للتلاميذ الذين يحملون بطاقات الكلمات بالحركة للبحث عن الصورة المطابقة . ويشترك التلميذ الذي يحمل بطاقة الصورة والتلميذ الذي يحمل بطاقة الكلمة في معرفة النقطة الضائعة وكتابتها على البطاقة . ويمكن أن تنفذ هذه اللعبة بطرق أخرى يترك للمعلم حرية اختيارها .

 ٣الأسلوب الثالث (التعلم الفردي) :- وتعتمد هذه الطريقة على التلميذ نفسه حيث يتم من خلالها ، ممارسة التلميذ للعبة فردياً حسب إمكانياته ، وقدراته العقلية والجسمية، وهنا يجدر القول بأن قياس مستوى التلميذ في هذه الحالة يعتمد على عاملين هما : الإتقان والسرعة ، فإذا أنجز تلميذ ما مثلاً لعبة معينة خلال نصف ساعة ، وأنجزها تلميذ آخر خلال ساعة ، فإن النجاح في هذه الحالة يعتمد على الأسرع إلا إذا كان متقناً أكثر من الأول . ولطريقة التعليم الفردي خطوات نوردها فيما يلي :

 أ- تحديد الأهداف التي سيقوم التلميذ بتحقيقها .

  • إجراء شبه تدريب قبلي لقياس مستوى فهم التلميذ للمطلوب منه

ج – التعليم المباشر للتلميذ ، ومحاولة فصله عن الخطط بين الأهداف المتشابهة

د-   توجيه المعلم للتلميذ ، والانتقال من لعبة لأخرى ، فيما إذا لم تؤدي الفائدة المرجوة

هـ- التقييم النهائي مع تكريم المتفوقين على المستوى الفردي إن أمكن

نموذج : ( لعبة المطابقة ) * الهدف من اللعبة : مطابقة الكلمة بالصورة ، أو الصورة بالكلمة . * أدوات اللعبة : قطعة خشبية طولها ٥ ( × )١٠ سم تقريبا مرسوم على الجهة العليا منها صورة ، ومكتوب اسم هذه الصورة على قطعة أخرى مقصوصة من قطعة الخشب . * المطلوب : تركيب قطعة الخشب ذات الكلمة على مثيلتها من قطعة الخشب المرسوم عليها الصورة المناسبة كما في الشكل الآتي :

 
أرنبطائرةبقرةكرةساعة

4- الأسلوب الرابع ( الحوار المناقشة  : – ولعل ما يميز هذه الطريقة عن غيرها هو ما تتمتع به من روح النقاش والحوار الذي غالباً ما يكون بين المعلم ومجموعات مصغرة أو مكبرة ، ويكون في أغلب الأحيان تصحيحاً لأخطاء وقعت أو تكررت . ويعد الحوار مفيدا في تعليم التلاميذ لأنه

١ -وسيلة فعالة لتقديم المعلومات وتوصيلها للتلميذ ، وذلك لان الحوار يتم بطريقة مباشرة وعن طريق التواصل اللفظي الذي يعبر عن التفاعل الوجداني بين التلميذ و معلمه

٢ – وسيلة فعالة لتعـرف مستوى التلميذ، ومشكلاته ، وطريقة تفكيره ، وغير ذلك .

  • يمكن دمجه في أنشطة اللعب ، ففي الوقت الذي يستمتع فيه التلميذ بألعابه يمارس المعلم تعليمه بأسلوب غير مباشر . وعند استخدام طريقة الحوار والمناقشة ينبغي على المعلم أن يتقن ادارة مهارة التحدث والاستماع وا الحوار و صياغة الأسئلة وتوجيهها بالشكل والتوقيت المناسبين ، وعليه في الوقت ذاته أن يدرك متى يجب ألا يتدخل في الحوار الدائر بين التلاميذ أثناء أنشطة اللعب حتى لا يشعر التلاميذ بمراقبته لهم ؛ لأن شعورهم بذلك يحد من تلقائيتهم و حريتهم في التعبير

٥الأسلوب الخامس وهي طريقة ( التعلم بالحاسب : وهذه الطريقة مليئة بالإثارة المباشرة للتلميذ وتطبيق خطوات التعليم الفردي على هذه الطريقة للوصول إلى نتائج جيدة . إن استخدام الحاسوب في مجال التعليم يدمج عملية التعليم باللعب في نموذج ترويحي يتبارى التلاميذ من خلاله ويتنافسون للحصول على بعض النقاط ككسب ثمين .

 و في سبيل تحقيق مثل هذا النصر يتطلب الأمر من التلميذ أن يحل مشكلة ما أو يفسر بعض الإرشادات أو يجيب عن بعض الأسئلة حول موضوع ما .

 ومن خلا ل هذه الاستراتيجية تضيف الألعاب التعليمية عنصر الإثارة والحفز إلى العمل المدرسي .

 ومما يرفع قيمة الألعاب أنها تغطي العديد من مجالات المناهج وتقدم تعلما موجها لتنمية بعض المهارات الخاصة كما أنها حافز للمعلم كي يقوم بتدريس المفاهيم والمبادئ والإجراءات باستراتيجيات إبداعية منتجة.

و قد تأتي معظم الألعاب التعليمية مخزونة في أقراص مدمجة أو مرنة ، حيث لا يتطلب من التلميذ سوى وضع القرص المرن أو المدمج في مكانة ثم ضغط زر التشغيل لمشاهدة المطلوب والتدخل في سير اللعبة عن طريق لوحة المفاتيح أو الفأرة

وينبغي على المعلم الذي يطبق أسلوب الألعاب التعليمية بمساعدة الحاسوب أن يراعي الخطوات الآتية

  – تحديد الأهداف التعليمية التي سيتم تحقيقها بمساعدة الحاسوب كخطوة أولى

  – تحديد معارف أفراد المتعلمين السابقة لأنواع التعلم المقصودة ؛ للعمل على فرزهم في مجموعات متجانسة في معارفها أو خبراتها المنهجية

  – تنظيم هذه البرامج المحو سبة منطقيا وعمليا حسب حدوثها المناسب خلال التدريس بالحاسوب . – تحضير المواد والخدمات المتنوعة المساعدة للتدريس بالحاسوب

  – اختيار أساليب ووسائل التحفيز والتوجيه والإدارة المناسبة لتدريس التلاميذ بالحاسوب

 – تنظيم الوقت الرسمي المتوفر للتدريس في الجدول اليومي المدرسي ، بحيث يسمح باستخدام الحاسوب دون معارضة تذكر مع أنشطة الألعاب الأخرى .ٍ – تهيئة البيئة الصفية للتدريس بالحاسوب من حيث التسهيلات والتجهيزات والإنارة والتهوية … ألخ .

  – تحديد أساليب ووسائل التقييم والتغذية الراجعة لكفاية تحصيل المتعلمين للتعلم المطلوب .

وسنتابع في مقال لاحق خطوات الألعاب وأمثله مهمة عليها نرجو المتابعة للفائدة وملاحظاتكم تهمنا  

error

يمكنك متابعتنا ووضع لايك .. ليصلك كل جديد